منتديات الرواد


 
الرئيسيةالرئيسية  مجلة المنتدىمجلة المنتدى  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع
شاطر | 
 

 مهارات الاتصال في اللغة العربية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
fahd masrawy
رائد فعال
رائد فعال


ذكر
عدد الرسائل : 81
العمر : 26
العنوان : مصر
العمل/الترفيه : Engineer
fine
تاريخ التسجيل : 01/12/2009

مُساهمةموضوع: مهارات الاتصال في اللغة العربية   الخميس 7 يناير - 0:24




مهارات الاتصال في اللغة العربية


(سؤال وجواب)


الوحدة الثانية






































































الوحدة الثانية: في بلاغة العرب


·
الفصاحة:


س: متى يكون
الكلام معبرا و مؤثرا و محققا للمقصود منه؟
ج: عندما يكون فصيحا و
بليغا.



س:
بماذا تكون الفصاحة؟



ج: تكون الفصاحة في
صفة الكلمة ذاتها و للكلام المؤلف منها.



س:
ما المقصود بفصاحة الكلمة؟



ج: أي أن تتحقق لها
السلامة اللغوية و أن تكون خالية من تنافر الحروف خفيفة على اللسان مألوفة في
السمع.



س:
ما المقصود بفصاحة الكلام؟



ج: أي أن تتوالى
الكلمات في النظم على نحو خال من التعقيد في اللفظ والمعنى أو في التركيب بحيث لا
يكد ذهن السامع أو القارئ.



·
البلاغة:


س:
ما المقصود ببلاغة الكلام؟



ج: أن يكون موافقا لما
يقتضيه الحال و يشترط للكلام البليغ أن يتوافر فيه أولا شرط الفصاحة.



س:
علل: يشترط للكلام البليغ أو يتوفر فيه شرط الفصاحة؟



ج: وذلك لأن الكلام لا
يكون بليغا إلا إذا كان في الأصل فصيحا.



س:
ما المقصود بأن كل كلام بليغ هو فصيح و ليس كل كلام فصيح بليغ ؟



ج: أي أن بعض الكلام
الفصيح السليم قد لا يكون موافقا لما يقتضيه الحال فيفقد شرط البلاغة.



س:
ما هي فروع علم البلاغة؟



ج: 1- علم المعاني 2-
علم البيان 3- علم
البديع.



·
علم المعاني:


س:
ما المقصود بعلم المعاني؟



ج: هو العلم الذي يدرس
القواعد التي يُحكم بها على الكلام من حيث مطابقته لما يقتضيه الحال و موافقته
للغرض الذي أريد به.



س:
ما هي مباحث علم المعاني ؟



ج: 1- الخبر 2-
التقديم و التأخير 3- الذكر و الحذف 4-
الإنشاء.



·
الخبر:


س:
ما المقصود بالخبر؟



ج: هو الكلام الذي
يحتمل الحكم عليه بالصدق أو الكذب لذاته بقطع النظر عن قائله.



س:
ما هي أغراض الخبر الأصلية؟



ج: 1- إفادة المخاطب
حكما يجهله و يسمى ذلك فائدة الخبر.



2- إفادة المخاطب أن المتكلم عالم بالحكم. و
يسمى ذلك لازم الفائدة.



س:
ما هي أغراض الخبر المستفادة من سياق الكلام؟



ج: 1- الاستعطاف و
الاسترحام. 2- تحريك الهمة. 3- إظهار التحسر و الحزن.



4- التوبيخ. 5- الوعظ و الإرشاد.


·
التقديم
و التأخير:



س:
ما المقصود بمراعاة الرتبة في الجملة العربية؟



ج: أي مراعاة أصول
معينة فيها مع مراعاة توالي مكوناتها.



س:
علل: تجيز اللغة العربية في كثير من المواطن مخالفة الرتبة من خلال تقديم ما حقه
تأخير ؟



ج: وذلك لإفادة معنى
خاص ، وإكساب الأسلوب مزية الإبلاغ و التأثير.



س:
ما هي أغراض البلاغية للتقديم و التأخير؟



ج: 1- مراعاة الفاصلة
القرآنية 2- للاهتمام 3- للاختصاص و القصر



4- المدح و الثناء 5- التوجيه و الإرشاد 6- الأسبق


7- من الأفضل إلى الفاضل 8- من القليل إلى الكثير 9- من الكثير إلى القليل


·
الذكر و
الحذف:



س:
ما هو الغرض البلاغي من الذكر؟



ج: تأكيد و استكمال
المعنى المراد.



س:
ما هو الغرض البلاغي من الحذف؟



ج: 1- حفز المتلقي و
تحريك ذهنه إلى المشاركة في استكمال المعنى.



2- يكون فيه مراعاة لخاصية من خصائص جماليات
العبارة.



س:
كيف يستدل على المحذوف؟



ج: 1- بقرينة من
الإعراب 2- بقرينة من
المعنى.



·
الإنشاء:


س:
ما المقصود بالإنشاء؟



ج: هو الكلام الذي لا
يحكم عليه بصدق و لا بكذب لذاته.



س:
و ما هي أقسام الإنشاء ؟



ج: 1- إنشاء طلبي 2- إنشاء غير طلبي.


س:ما
المقصود بالإنشاء الطلبي؟



ج: هو كلام يتضمن أمرا
مطلوبا من المخاطب فعله و هو أمر غير حاصل في اعتقاد المتكلم عن الكلام.



س:
ما هي إغراض الإنشاء الطلبي؟



ج: 1- الأمر 2-
النهي 3- الاستفهام



4- الترجي 5- التمني 6-
النداء



س:
ما المقصود بالمعاني الثواني في الإنشاء الطلبي؟



ج: هو خروج معنى إغراض
الإنشاء الطلبي عن المعنى الحقيقي إلى أغراض بلاغية أخرى.



س:
ما المقصود بالإنشاء غير الطلبي؟



ج: هو الذي يتضمن أمرا
مطلوبا و لكنه حاصل في اعتقاد المتكلم وقت الكلام (وهو لا يدخل ضمن مباحث
علم المعاني).



س:
ما أغراض الإنشاء غير الطلبي؟



ج: 1- التعجب 2- المدح 3- الذم.


·
الأمر:


س:
ما هو المعنى الأصلي في الأمر؟



ج: هو طلب إيجاد الفعل
من الأعلى إلى الأدنى.



س:
ما هي صور الأمر ؟



ج: 1- بفعل الأمر 2-
بالفعل المضارع المقترن بلام الأمر



3- بالمصدر النائب عن فعله 4-
باسم فعل الأمر.



س:
ما هي المعاني الثواني التي قد يخرج إليها الأمر عن معناه الحقيقي؟



ج: 1- الدعاء 2-
التعجيز 3- الإباحة 4-
التخيير.



·
النهي:


س:
ما هو المعنى الأصلي في النهي؟



ج: هو طلب الكف عن
الفعل من الأعلى إلى الأدنى.



س:
ما هي صور النهي؟



ج: الفعل المضارع
المسبوق بلا الناهية الجازمة.



س: ما هي المعاني
الثواني التي قد يخرج إليها النهي؟



ج: 1- الدعاء 2- التوبيخ 3- التيئيس 4-
الالتماس 5- الإرشاد.



·
الاستفهام:


س:
ما الغرض الأصلي من الاستفهام؟



ج: هو طلب فهم شيء و
يكون بأدوات الاستفهام.



س:
ما هي الأغراض البلاغية التي قد يخرج فيها الاستفهام عن معناه الحقيقي؟



ج: 1- النفي 2- التعجب 3- التوبيخ 4-
التشويق 5- التحقير



6- التعظيم 7-
التهويل 8- الترغيب 9- التقرير و التأكيد.



·
الترجي
و التمني:




صورة المقارنة

الترجي

التمني

الغرض الأصلي

طلب أمر
محبوب يمكن حصوله


طلب أمر
محبوب بعيد الحصول


أدواته

لعل ،
عسى


ليت ، لو
، هل ، لعل








·
النداء:


س:
ما الغرض الأصلي من النداء؟



ج: هو طلب الإقبال
بحرف من حروف النداء.



س:
ما هي حروف النداء؟



ج: 1- يا 2- الهمزة 3- أي 4- أيا 5- هيا 6- وا.


س:
ما هي المعاني الثواني التي قد يخرج إليها النداء؟



ج:1- الدعاء 2- التحسر 4-
الاستغاثة 5- الندبة.



·
علم البيان:





س:
ما المقصود بعلم البيان؟



ج: العلم الذي تعرف به
القواعد المتبعة في التعبير عن المعنى الواحد بطرق مختلفة تتفاوت فيما بينها في
درجة الوضوح و يشترط لذلك استيفاء شرط الفصاحة و موافقة مقتضى الحال.



س:
ما هي مباحث علم البيان؟



ج: 1- التشبيه 2- الاستعارة 3- الكناية.





·
التشبيه:


س:
ما أكثر طرق البيان شيوعا في الأدب عامة وفي الشعر خاصة؟



ج: التشبيه.


س:
ما الغرض من التشبيه؟



ج: هو تقرير المشاركة
في طرفين في معنى أو صفة بأدوات معينة ( هي أدوات التشبيه ).



س:
ما هي أدوات التشبيه؟



ج: 1- الكاف 2-
كأن 3- كأنما



4- حسب 5-
خال 6- ظن.



س:
ما هي أركان التشبيه؟



ج: 1- المشبه 2-
أداة التشبيه 3- المشبه به 4- وجه الشبه.



س:
ما الذي يشترط للتشبيه؟



ج: لا يصح القول بوجود
التشبيه إلا بتوفر المشبه و المشبه به ، فهما لازمان في جملة التشبيه.



س:
علل: ينقسم التشبيه إلى عدة أنواع مختلفة؟



ج: لأن أداة الشبه
ووجه الشبه قد يوجدان أو يحذفان أو يوجد أحدهما دون الآخر.



س:
ما هي أنواع التشبيه؟



ج: 1- التشبيه التام 2-
التشبيه المرسل 3- التشبيه المؤكد 4- التشبيه المجمل



5- التشبيه المفصل 6- التشبيه البليغ 7- التشبيه الضمني.


س:
ما المقصود بالتشبيه التام؟



ج: هو ما توافرت له
الأركان الأربعة: المشبه، أداة التشبيه، المشبه به ، وجه الشبه.



س:
ما المقصود بالتشبيه المرسل؟



ج: هو ما ذكرت فيه
أداة التشبيه.



س:
ما المقصود بالتشبيه المؤكد؟



ج: هو ما حذفت منه
أداة التشبيه.



س:
علل: يعتبر التشبيه المؤكد أقوى في المعنى من التشبيه المرسل؟



ج: وذلك لأنه أقوى في
ادعاء قوة الشبه بين طرفي التشبيه لخلوه من الأداة.






س:
ما المقصود بالتشبيه المجمل؟



ج: هو ما حذف منه وجه
الشبه.



س:
بماذا تتمثل بلاغة التشبيه المجمل؟



ج: تتمثل في تحفيز فكر
المتلقي لاستنباط وجه الشبه المحذوف.



س:
ما المقصود بالتشبيه المفصل؟



ج: هو ما ذكر فيه وجه
الشبه.



س:
ما المقصود بالتشبيه البليغ؟



ج: هو ما حذف منه وجه
الشبه و الأداة.



س:
ما المقصود بالتشبيه الضمني؟



ج: هو تشبيه لا تظهر
فيه أركان التشبيه ظهورا صريحا و لكنها تستنبط بالتأمل.



س:
ما هي فوائد التشبيه؟



ج: 1- تقريب المعنى البعيد.


2- إظهار الخفي في صورة الجلي.


3- المبالغة و الإدعاء.


4- تحقيق الأثر النفسي المقصود.


س:
ما المقصود بتقريب المعنى البعيد؟



ج: أي أن المعنى يكون
ممكنا لا يتوقف العقل في قبوله و إن خفي وجه الشبه فيه، فيأتي وجه الشبه لمزيد من
الإيضاح.



س:
ما المقصود بإظهار المعنى الخفي في صورة الجلي؟



ج: أي أن المعنى لا
يكون ممكنا ويتوقف العقل في قبوله لأول وهلة و يحتاج تصديقه إلى برهان، فيتولى
التشبيه جلاءه و البرهنة عليه.



س:
ما المقصود بالمبالغة و الإدعاء في التشبيه؟



ج: هو تجاوز التشبيه
تقرير المشاركة إلى الإدعاء والمبالغة تحقيقا لمقصود المتكلم.



س:
ما هي مراتب الجودة في التشبيه عند الرغبة في تحقيق الأثر النفسي المقصود؟



ج: 1- ما روعي فيه
الجو النفسي.



2- ما يتوقف عن مجرد تقرير الشبه الظاهري.


3- ما لم يتم فيه مراعاة الجو النفسي.


س:
متى يكون التشبيه مراعيا للجو النفسي ؟



ج: عندما يكون له
تأثير نفسي ملائم لمقتضى الحال في نفس المتلقي حتى يشارك المتكلم في تجربته
الوجدانية.



س:
متى يكون التشبيه متوقفا على مجرد تقرير الشبه الظاهري؟



ج: عندما لا يكون هناك
أثر نفسي وجداني يريد المتكلم نقله إلى المتلقي ، إنما يقتصر التشبيه على الشبه
المادي المحسوس.



س:
متى يكون التشبيه غير مراعي للجو النفسي ؟



ج: عندما يُحدث أثرا
نفسيا يجافي مقتضى الحال و إن تحقق الشبه الظاهري في الصورة و الهيئة.






·
الاستعارة:


س:
ما المقصود بالاستعارة؟



ج: هي فن بياني مبني
على التشبيه ، حذف منه أحد الطرفين ( المشبه أو المشبه به ) وأداة التشبيه ووجه
الشبه.



س:
ما هي أنواع الاستعارة؟



ج: 1- استعارة تصريحية
2- استعارة مكنية.



س: ما
المقصود بالاستعارة التصريحية ؟
ج: هي التي يحذف فيها
المشبه ويقتصر الذكر فيها على المشبه به.



س:
الاستعارة المكنية؟



ج: هو التي يقتصر
الذكر فيها على المشبه، ويحذف فيها المشبه
به و يكتفى بذكر لازمة من لوازمه أو صفة من صفاته تدل عليه.



·
الكناية:


س:
ما المقصود بالكناية؟



ج: هي لفظ يطلق لا
يريد به المتكلم معناه المباشر و إنما يريد ما يترتب على هذا المعنى و ينشأ عنه و
يلازمه.



س:
ما الفرق بين الكناية و الاستعارة موضحا ذلك على وصف العرب للكريم ( هو كثير
الرماد ) ؟



ج: لا يمتنع مع
الكناية إرادة المعنى الأصلي أي أن يكون كثير الرماد فعلا ، و ليس ذلك من خصائص
الاستعارة.



س:
علل: لماذا يلجأ الأدباء إلى الكناية بدلا من استخدام المعنى المباشر؟



ج: وذلك لان التعبير
المباشر قد يخلو من الطرافة و البلاغة ، أما التعبير بالكناية فيثير التأمل و يحفز فكر المتلقي إلى الانتقال من
المعنى المباشر إلى غير المباشر فيحصل له الالتذاذ بالتوصل إلى المعنى المقصود بعد
أن كان خفياً.



س:ما
هي أنواع الكناية؟



ج: 1- كناية عن صفة 2- كناية عن نسبة 3- كناية عن أمر ليس بصفة ولا
نسبة.



س:
ما أقسام الكناية عن صفة؟



ج: 1- الكناية القريبة
2- الكناية البعيدة.



س:
ما المقصود بالكناية القريبة؟



ج: هي ما كانت قريبة
من المعنى المباشر بحيث يتوصل له بقليل من الجهد.



س:
ما المقصود بالكناية البعيدة؟



ج: هي ما لا يتوصل إلى
المراد منها إلا بجهد أكبر لأن الصلة بين المعنى المباشر و الكناية متعددة الوسائط
تحتاج إلى تحليل و تفكير.



س:
ما المقصود بالكناية عن نسبة؟



ج: هي كناية يراد بها
نسبة أمر لشيء بالإثبات أو النفي.



س:
ما المقصود بكناية أمر ليس صفة ولا نسبة؟



ج: أي كناية عن موصوف
بوصف ملازم له أو متعارف عليه.



·
علم البديع:


س:
ما المقصود بعلم البديع؟



ج: هو علم بلاغي يهتم
بتنميق الكلام و تنسيقه و إضفاء ألوان من الحسن اللفظي و المعنوي عليه.



س:
ما هو الشرط اللازم للبديع في الكلام؟



ج: تحقق شرط الفصاحة (
علم المعاني ) و شرط مطابقة مقتضى الحال ( علم البيان ).






س:
ما هي أنواع البديع؟



ج: 1- المحسنات
اللفظية 2- المحسنات المعنوية



س: ما المقصود بالمحسنات اللفظية؟


ج: هي تحسين الكلام من
جهة اللفظ مثل السجع في الكلام المنثور و الجناس.



س:
ما المقصود بالمحسنات المعنوية ؟



ج: هي تحسين الكلام من
جهة المعنى مثل الطباق و المقابلة و التورية.



س:
ما المقصود بالسجع؟



ج: هو اتفاق الفاصلتين
في الحرف الأخير من الكلام المنثور.



س:
ما المقصود بالجناس؟



ج: هو أن يتفق اللفظان
في النطق و يختلفان في المعنى.



ج:
ما هي أنواع الجناس؟



ج: 1- الجناس التام 2- الجناس غير التام .


س:
ما المقصود بالجناس التام؟



ج: أي عندما تكون
الكلمات متفقة اتفاقا تاما في النطق و تختلف في المعنى.



س:
ما أنواع الجناس غير التام؟



ج: 1- الاختلاف في
هيئة الحروف و شكلها 2- الاختلاف في حرف واحد



3- اختلاف الحروف بزيادة أو نقص. 4- الجناس المقلوب.


س:
ما المقصود بالجناس المقلوب؟



ج: هو الذي يكون
باختلاف ترتيب الحروف كقول القائل: ( حسامه فتح لأوليائه و حتف
لأعدائه ).



س:
ما المقصود بالطباق؟



ج: هو الجمع بين
كلمتين متقابلتين أو متضادتين في المعنى.



س:
ما هي أنواع الطباق؟



ج: 1- طباق الإيجاب ç وهو
الجمع بين كلمتين متقابلتين في المعنى



2- طباق السلب ç وهو إيراد فعلين مصدرهما واحد أحدهما مثبت
والآخر منفي بأحد أدوات النفي.



س:
ما المقصود بالمقابلة؟



ج: هي أن يجتمع في
الكلام ألفاظ متقابلة كل منها بضده مع مراعاة الترتيب.



س:
ما المقصود بالتورية؟



ج: هي أن يشتمل الكلام
على لفظ له معنيان أحدهما قريب ظاهر و لكنه غير مراد ، والآخر بعيد
خفي و هو المراد.



س:
ما الفرق بين الجناس و التورية؟



ج: الجناس: يكون هناك لفظين
مذكورين حاضرين في الكلام.



التورية: لا يذكر إلا لفظ واحد مشترك بين
المعنى القريب والمعنى البعيد وهو أمعن في الفن.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
genius
النائب العام
النائب العام


ذكر
عدد الرسائل : 882
العمر : 37
العنوان : ارض الله
العمل/الترفيه : مهندس
تاريخ التسجيل : 26/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: مهارات الاتصال في اللغة العربية   الأربعاء 20 يناير - 22:18


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
tota
The Site Admin
The Site Admin


انثى
عدد الرسائل : 996
العمر : 21
العنوان : مصر
العمل/الترفيه : طالبة
تاريخ التسجيل : 19/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: مهارات الاتصال في اللغة العربية   الجمعة 5 فبراير - 18:12

افادك الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
swordsman 87
المشرف العام
المشرف العام


ذكر
عدد الرسائل : 901
العنوان : المنصوره
العمل/الترفيه : محاسب
تاريخ التسجيل : 25/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: مهارات الاتصال في اللغة العربية   الأربعاء 10 مارس - 12:41


..



قمة العظمة ان تبتسم وفي عينيك الف دمعة وقمة الصبر ان تسكت وفي قلبك جرح يتكلم وقمة الألم ان يجرحك من تحب وقمة الحب ان تحب من جرحك وقمة الوفاء ان تنسى من جرحك  ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مهارات الاتصال في اللغة العربية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الرواد :: القسم الثقافى :: مقالات علمية-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى:  
أنت الزائر رقم:
حقوق النشر والتوزيع

جميع الحقوق محفوظة لـمنتديات الرواد
Powered byelrouad.forummotions.com
حقوق الطبع والنشر©2017 -2016